موضوع تعبير عن الاسكندرية عروس البحر المتوسط بالعناصر

موضوع تعبير عن الاسكندرية عروس البحر المتوسط بالعناصر

موضوع تعبير عن الاسكندرية عروس البحر المتوسط بالعناصر، الإسكندرية من أجمل الأماكن الموجودة على شواطئ البحر الأبيض المتوسط، فهي مدينة عريقة ذات تاريخ عريق يعبر عنه كل ركن من أركان المدينة، فهي مدينة تحفي بالآثار والمناظر الجذابة التي تشد إليها الزائرين من مختلف أنحاء العالم.

مقدمة موضوع تعبير عن الاسكندرية عروس البحر المتوسط بالعناصر

  • الإسكندرية عروس البحر المتوسط حقًا كما يطلق عليها، فهي عروس متوج بالآثار والمناظر الجذابة والمشاهد الخلابة، تجذب الإسكندرية إليها العديد من الزائرين ليس فقط من المصريين، وإنما من كافة أرجاء العالم ليشهدوا على روعة المكان وعراقة التاريخ وأصالة التراب، لذلك سنتناول من خلال هذا موضوع تعبير عن الإسكندرية عروس البحر المتوسط.

شاهد أيضًا: هل يوجد مقابر فرعونية بالإسكندرية

 مقدمة موضوع تعبير عن الإسكندرية عروس البحر المتوسط

  • تعتبر الإسكندرية من أفضل الأماكن الموجودة على شواطئ البحر الأبيض المتوسط، وأجملها كذلك، فهي من أكبر المدن الموجودة في مصر، فهي بمثابة العاصمة الثانية لجمهورية مصر العربية بعد القاهرة.
  • فقد كانت الإسكندرية لفترة طويلة من الزمن هي عاصمة مصر الأولى منذ أول إنشائها حتى جاء الفتح الإسلامي إلى مصر على يد عمرو بن العاص الذي اتخذ مدينة الفسطاط عاصمة للبلاد.
  • تمتد مدينة الإسكندرية على طول حوالي 55 كيلو متر مربع من سواحل البحر الأبيض المتوسط وتشتمل على جزء كبير من سواحل البحر الأبيض المتوسط وبذلك تصبح الإسكندرية عروس البحر المتوسط.

 موقع مدينة الإسكندرية

  • تقع مدينة الإسكندرية في الركن الغربي من دلتا النيل، وتمتد على سواحل البحر الابيض المتوسط بطول 55 كيلو متر مربع.
  • يحد مدينة الإسكندرية من الشمال البحر الأبيض المتوسط ومن الجنوب بحيرة مريوط ومن الغرب محافظة مطروح، ومن الشرق مدينة إدكو وخليج أبي قير.
  • يعتبر موقع مدينة الإسكندرية من المواقع المتميزة من بين محافظات مصر كافة، فلم تحظى محافظة من محافظات مصر بمثل ذلك الموقع المتميز.

 نشأة مدينة الإسكندرية

  • لنشأة مدينة الإسكندرية قصص كبيرة روعة في الجمال، فقصة نشأة مدينة الإسكندرية إنما تعبر عن مدى جمال وروعة وعراقة تلك المدينة.
  • يرجع تاريخ إنشاء مدينة الإسكندرية إلى القائد المقدوني الإسكندر الأكبر فهو الذي قام بتأسيس مدينة الإسكندرية سنة 333 قبل الميلاد.
  • كانت الإسكندرية في ذلك الحين عاصمة خاصة بمملكة الاسكندر الأكبر، وأمر الإسكندر الأكبر بردم البحر المتوسط بين قرية أطلق عليها راقوده، وتقع على الشط وبين جزيرة فاروس التي يقع مكانها في البحر الأبيض المتوسط فأصبحت المدينة الجميلة بعد ذلك هي مدينة الاسكندرية.
  • وإنشاء مدينة الإسكندرية أراد القائد المقدوني أن يربط بين مصر وبين بلده اليونان ومقدونيا حينها.

سبب تسميتها الإسكندرية عروس البحر المتوسط

  • تقع مدينة الإسكندرية على ساحل البحر الأبيض المتوسط، وعلى طول 55 كيلو متر مربع على طول السواحل كما ذكرنا سابقاً، كما أنها تقع في موقع قريب من الكتلة السكانية بالقاهرة وشمال الدلتا.
  •  تتمتع الإسكندرية بطقس معتدل صيفًا، دافئ وممطر شتاءً مما جعلها مقصداً للسياحة والزيارة من المصريين خاصة في فصل الصيف، وكذلك لغير المصريين.
  • كل تلك الصفات وأكثر جعلت من مدينة الإسكندرية المدينة المميزة من بين مدن مصر كلها، يطلق عليها عروس البحر المتوسط، فقد اختارها الملك محمد علي وخلفائه من بعده لتكون مقر الحكم خلال فصل الصيف.
  • كما أنها وجهت مصر أمام الدول الأوروبية فهي تحتوي على العديد من الثقافات المختلفة والمتعددة.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن المسرح الروماني بالإسكندرية

أهم المعالم الأثرية والأماكن السياحية بالإسكندرية

مدينة الإسكندرية من المدن التي تضم الكثير من الأماكن السياحية والأثرية العريقة، فهي تضم اثاث من مختلف العصور سواء من التاريخ الفرعوني أو الروماني أو اليوناني أو غيرهم الكثير من الآثار، ومن أهم معالم مدينة الإسكندرية:

مكتبة الإسكندرية

  • يعتبر بطليموس الأول هو من وضع حجر الأساس لمكتبة الاسكندرية، لتصبح بعد ذلك واحدة من أكبر مكتبات العالم، ويأتي إليها الكثير من الزائرين سواء من داخل مصر أو من خارجها ليشهدوا روعة التصميم وجمال المكان، اكتمال الثقافة والعلوم المختلفة.

 جامعة الإسكندرية

  • جامعة الإسكندرية واحدة من أكبر الجامعات المصرية وهي بشأنها أثر من الآثار القديمة حيث تم تأسيسها على يد البطالمة عندما جاءوا إلى مصر، فهي جامعة شاملة لكافة العلوم، كما شملت العديد من العلماء و من أشهر هؤلاء العلماء العالم الهندسي إقليدس الذي على يديه تتلمذ أرشميدس، وفي مجال الفلسفة نجد أفلاطون، و أما مجال الرياضيات فنجد أول عالمة في الفلك و الرياضيات وهي هيباتيا، و الكثير و الكثير غيرهم من الذين أثاروا البشرية بعلمهم الغزير فى العالم القديم .

معبد السرابيوم ومكتبة معبد السرابيوم

  • وهي واحدة من أهم معالم مدينة الإسكندرية العريقة، حيث سميت مكتبة السيرابيوم بالمكتبة الابنة، وذلك بسبب تم جمع جميع الكتب التي تم إنقاذها بعد التدمير الذي حل على المكتبة الملكية ووضعها فيها، وتقع مكتبة سرابيوم في حي رغودة والذي يقع في أسفل عمود الصواري.

 منارة الإسكندرية

  • تشتهر مدينة الإسكندرية بوجود منارة الإسكندرية فيها، حيث تعد من ضمن إحدى عجائب الدنيا السبع.
  • بنيت منارته الاسكندرية على أيدي البطالمة وذلك على الميناء الشهير الخاص بالمدينة، وكان السبب الأساسي في بنائها هو أن تعمل على إرشاد السفن إلى الميناء، ولكن للأسف تعرضت منارة الاسكندرية لتدمير، ويرجع السبب في ذلك الى حدوث زلزال قوي وعنيف قام بتدميرها، وهذا الزلزال قام بتدمير جزء كبير من المدينة العريقة الاسكندرية، وتوجد بقايا هذا التدمير إلى وقتنا هذا في اعماق البحر الأبيض المتوسط.

  حدائق المنتزه

  • كذلك حدائق المنتجة هي واحدة من أهم حدائق العهد الملكي، وتقع حدائق المنتزه على مساحة كبيرة جدًا وشاسعة شرق مدينة الإسكندرية، وتحتوي هذه الحدائق على مجموعة كبيرة من المعالم المختلفة والمتميزة لتلك الحقبة الزمنية وذلك العهد الملك، وهذه المعالم شيدت وبنيت على الطراز الأوروبي خلال تلك الفترة.

 الآثار الإسلامية

  • كما أن هناك الكثير من الآثار الاسلامية الموجودة بالإسكندرية، مثل قلعة قايتباي، وكذلك سور الإسكندرية والصهريج الخاص بحدائق الشلالات العريقة.
  • وهذا بالإضافة الى المساجد والجوامع التاريخية القديمة مثل مسجد البوصيري ومسجد أبو العباس ومسجد تربالة الذي يعد من أقدم المساجد المعلقة في مصر.

الآثار القبطية

  • كما شملت مدينة الإسكندرية على العديد من الآثار القبطية، مثل كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس وهي الكنيسة الأساسية للمسيحيين الشرقيين، وذلك بالإضافة الى الكثير من الكاتدرائيات الأثرية لمختلف الطوائف الخاصة بالمسيحية والكنائس، وكنيسة الإسكندرية لعبت دورًا هامًا وكبيرًا في نشر الديانة المسيحية في ذلك الوقت.

الآثار اليهودية

  • كما شملت مدينة الإسكندرية على الكثير من الآثار اليهودية التي تمثلت في العديد من المعابد اليهودية، بالإضافة إلى حارة اليهود المشهورة.

  خاتمة موضوع تعبير عن الإسكندرية

ومن خلال هذا الموضوع يتبين لنا أهمية مدينة الإسكندرية ليس فقط الآن ولكن على مر كافة العصور التاريخية، فقد كان لها أهمية ودور كبير في كافة العصور المختلفة التي مرت على مصر، بالإضافة إلى ما تشتمله من آثار مختلفة جعلت منا مقصداً سياحياً مهم في مصر.

شاهد أيضًا: اسرار عن عمود السوارى بالإسكندرية

وفي النهاية، فإنه من خلال موضوع تعبير عن الإسكندرية عروس البحر المتوسط بالعناصر، عرضنا كافة التفاصيل التي يمكن عرضها من خلال موضوعات التعبير لمدينة الإسكندرية، كما ذكرنا أهم المعالم السياحية الموجودة في مدينة الإسكندرية.

Add Comment