موضوع تعبير عن الفقر بالمقدمة والخاتمة والعناصر

موضوع تعبير عن الفقر بالمقدمة والخاتمة والعناصر

موضوع تعبير عن الفقر بالمقدمة والخاتمة والعناصر يعتبر الفقر ظاهرة من الظواهر التي قد يتأذى منها أغلب طبقات المجتمع، ويرجع السبب وراء ذلك إلى إرتفاع وزيادة الأسعار، وقلة أجور العاملين في الدولة، وقد تتنوع وتختلف الأسباب وفقا لتغير الظروف التي تحدث في حياتنا، ولذلك فإننا سوف نقوم بتوضيح موضوعا كاملا يتحدث عن الفقر بجميع العناصر والمقدمة والخاتمة.

مقدمة موضوع تعبير عن الفقر

قد يتم تقسيم المجتمع إلى ثلاث طبقات اجتماعية مختلفة ورئيسية أيضا، وقد تتمثل في الطبقة العليا وهي الطبقة الأغنى أو الذي يقال عنها كريمة المجتمع، وهي تتمتع بالثروة والتعليم الجيد والصحة والمستوى الثقافي العالي، ويوجد الطبقة العاملة وهي الطبقة الأدنى، وهي قد تمثل الطبقة الأشد فقرا في المجتمع، وأدنى مستوى في المجتمع، أما الطبقة الوسطى قد تقع في منتصف الهرم الإجتماعي وهي متوسطة اقتصاديا واجتماعيا، حيث أنها تمتلك أموالا محدودة لكي تستطيع أن تحصل على مستوى مناسب من التعليم والصحة، وسوف تقوم الطبقة الوسطى بتحقيق استقرارا اجتماعيا وإقامة علاقات إجتماعية واقتصادية راسخة.

الفقر

  • الفقر يعد ظاهرة مجتمعية لا يحبها أحدا ولا يرغب فيها أحد، وتكون كثيرة في العديد من المجتمعات، كما أن الفقر ظاهرة مجتمعية من الممكن العمل على إيجاد حلول لعلاجها من الجذور حتى يتم القضاء على تلك هذه الظاهرة.
  • كما يعرف الفقر بأنها من أخطر وأهم المشاكل التي تواجه المجتمع طول حياته، لأن الفقر يجعل صاحبه في حالة إحتياج دائم، وأنه لا يستطيع القيام بتلبية طلباته البسيطة، وإن كانت الإحتياجات هذه ضرورية.
  • فالفقر يعد واحدة من إحدى المصائب التي تواجه الإنسان في الحياة، فالفقراء يشعرون دائما بالجوع والعطش، وعدم الاستطاعة من وجود ما يستره من ملابس أيضا.
  • أيضا فإن الشخص الفقير دائما يشعر بالمرض والعجز، وأنه يكون غير قادرا على القيام بشراء الأدوية لتطبيبه وذلك بسبب فقره.
  • لذلك فقد كان الإمام علي إبن أبي طالب كرم الله وجهه يقول دائما: لو كان الفقر رجلا لقتلته، حيث أن الفقر ليس يؤثر على حالة المجتمع فقط، ولكنه أيضا يؤثر على الأسرة التي تمتد والمجتمع، مثلما يؤثر على البلد جميعها، فلا يمكن أن يقدم للمواطنين أقل الخدمات حتى.

أنواع الفقر ودرجاته

  • الفقر المطلق: هذا النوع من الفقر قد يقوم على تحديد أقل من مستوى الإستهلاك الذي يكون مطلوبا لتلبية الإحتياجات للفرد، فذلك يعني حرمان الشخص من الموارد الإقتصادية التي تعمل على تلبية طلباتهم واحتياجاتهم الأساسية بشكل مناسب.
  • بمعنى آخر: الفقر المطلق هو عبارة عن تساوي تلبية مجموع التكلفة الإجمالية لسلعة من إحدى السلع الواجبة لطلب المستهلك الأساسي.
  • الفقر النسبي: حسب تغير الدخل من بلد إلى بلد آخر، ومن وقت إلى وقت آخر، فإنه سوف يتم الإعتماد على تكلفة تلبية المتطلبات المتنوعة.
  • وإذا تم النظر إلى الفقر النسبي، فقد نجد أن هناك فقراء متواجدون في بلد ما لديهم أموالا مقارنة ببلاد أخرى، لهذا فإن الفقير لابد من التقدم بطلب، لأنه مصحوبا بالفقر النسبي.
  • الفقر المدقع: وهذا النوع من الفقر قد يساوي الحد الأدنى لمجموعة من السلع الغذائية الأساسية، وبدون هذا الرقم سوف يبقى الفقير على قيد الحياة لوقت قصير فقط.
  • الفقر المعدم( الفاقة ): وهم البائسين أو ما هم تحت البؤس، وهم أصعب أنواع الفقر.

أسباب الفقر وعلاجه

  • عدم توفر الماء والغذاء الضروريين: هناك أكثر من ثمانمائة مليون شخص في كافة أنحاء العالم قد يعانون من الجوع والفقر.
  • كما أنه يوجد أكثر من إثنان مليار شخص يفتقر إلى مياه الشرب الصالحة والآمنة في بيوتهم، وذلك قد يجعل الفقر منتشر بصورة كبيرة جدا بسبب شدة الجوع والفقر.
  • الحروب والكوارث: أما نتيجة للظروف السياسية الغير الآمنة والتي تتواجد في دول متعددة، فقد قام الكثير من العائلات والأسر بالهروب من منازلهم وبيوتهم وعملهم تاركين أفرادها.
  • حيث أدى ذلك إلى نشر الفقر وأصبحوا مشردين، كما توسع ذلك في جعل نشوب حروب أهلية وقد عملت هذه الحروب على التقليل من إنتاجها ونتائجها القومية أيضا.
  • ضعف التعليم: من أهم وأحد الأسباب التي أدت إلى إنتشار الفقر وهو إنخفاض وقلة مستوى التعليم، لكن لا يكون ذلك سببا هاما أو رئيسيا في أن كافة الأشخاص الغير متعلمين هم فقراء.
  • حيث أن ضعف التعليم يكون أيضا عاملا هاما في جعل الفقر ينتشر.
  • الزراعة التقليدية: حيث أن البلاد التي كانت متطورة في الزراعة كانت من أفضل وأهم الدول المتقدمة وكانت من الدول الغنية أيضا، أما عند تقليل القطاع الزراعي ولجوء المزارعين إلى القطاع الصناعي، فأصبح هناك فقرا في هذه البلاد.
  • تدني الأجور: من العوامل أيضا في ظهور الفقر هو تدني الدخل أو إنخفاضه وقلته لدرجة كبيرة، فحاجة الفرد في تلبية إحتياجاته، قد يجعله يقبل بأي أجر يعرض عليه.
  • تغير المناخ: البنك الدولي قد يقوم بتشديد أن عندما يحدث كوارث طبيعية مثل: الجفاف والفيضانات والعواصف على المجتمعات الفقيرة، فقد يؤثر ذلك على تغير المناخ وأن يتحول حياة حوالي مليون شخص إلى فقر مدقع خلال العشر سنوات القادمة.

أسباب الفقر في الإسلام

قد يوجد مجموعة من الأسباب التي تؤدي إلى الفقر، فبعضها تتعلق بالدول الإسلامية وهي منها:

  • عدم القيام بدفع أموال الزكاة وتضييعها، والعمل على جعل الأغنياء تقوم بدفع الزكاة دون أعمال خيرية يريدها، حيث أن مال الزكاة من أهم الموارد بالنسبة للفقراء والمحتاجين، فهم من أولى الناس بالزكاة.
  • العمل على تكنيز المال، فذلك من الأفعال المحرمة، لقوله تعالى: والذين يكنزون الذهب والفضة ولا ينفقونها في سبيل الله فبشرهم بعذاب أليم: صدق الله العظيم.
  • حيث أن هذا تصريح حول كنوز بعض الأشخاص للعملات، وقد يقترح بعض العلماء عدم الإستثمار فيها.
  • الربا: الربا من الأمور الخطيرة والتب حرمها الله تعالى، حيث أن الربا له آثار سلبية جدا، فالمقرضون لا يكونوا قادرين على العمل وكسب الرزق، وحظر الفوائد الربوية على عملاتهم، مما يؤدي هذا إلى إلحاق الضرر بالإنتاج والإقتصاد.
  • القيام بجمع النفايات الفاخرة والغالية جدا، والقيام بإحتكار هذه السلع الأساسية، وذلك لكي يقوموا برفع الأسعار للسلع وبيعها عندما لا تكن موجودة بسعر عالي جدا.

حلول مقترحة للقضاء على الفقر

هناك حلولا من الممكن أن يتم طرحها حتى يتم القضاء على الفقر وهي:

  • القيام بتوفير فرص عمل للفقراء والعاطلين لكي يساهم ذلك في ترقيتهم ومساعدتهم في تلبية متطلباتهم.
  • العمل على رفع أجور العاملين بالدولة، حتى يحصلوا على حياة كريمة.
  • زيادة إئتمان ضريبة دخل العامل.
  • العمل على دعم مبدأ الأجر المتساوي للعمل، وذلك مقابل العمل المتساوي، والقيام بإعطاء إجازة تكون مدفوعة وإجازة مرضية مدفوعة أيضا.
  • القيام بوضع خطة عمل فعالة ولها معنى.
  • العمل على رعاية الأطفال ذوي الجودة العالية من خلال القيام بالاستثمار في التعليم المبكر.
  • القيام بتوسيع التأمين والرعاية الصحية.
  • العمل أيضا على إصلاح نظام العدالة الجنائية.
  • كما يجب أن يقوم كافة هيئة أطياف الدولة وعلى رأسهم الرئيس بالعمل من أجل هؤلاء الفقراء والمحتاجين، وذلك عن طريق تقديم العمل لهم وبمقابل مادي معقول.
  • أيضا إلزام كبار رجال المجتمع بفرض الرسوم الضريبية وتوصيلها إلى مستحقيها حتى يعيشوا حياة كريمة.

خاتمة موضوع تعبير عن الفقر

في ختام هذا الموضوع الذي يتحدث عن الفقر يجب علينا أن نسعى جاهدين نحو حياة أفضل، وأن نقوم بتقديم خدمات جيدة لمساعدة الفقراء والمحتاجين، فمن أبسط حقوق الفقير أن يجد قوت يومه، وأن يجد علاج، حتى نرتقي بهذه الأمة علينا وضع الفقير نصب أعيننا، وفي ختام حديثنا فقد تناولنا موضوعا هاما عن الفقر بالعناصر والمقدمة والخاتمة.

Add Comment