موضوع تعبير عن حسن الخلق .. 3 أمور تجعلنا نتحلى بالأخلاق الفاضلة

موضوع تعبير عن حسن الخلق

حسن الأخلاق تجعل لنا قيمة كبيرة، فالإنسان دائماً تقاس قيمته الحقيقة من أخلاقه، وهذا هو الميزان في حياته، فليس المال ولا العلم ولا المكانة، بل الأخلاق، صحيح أن كل هذه الأشياء لها أهمية في حياة الإنسان ولكن تبقى الأخلاق الفاضلة هي المقياس والفيصل في قيمة الإنسان. في هذا المقال نكتب موضوع تعبير عن حسن الخلق، ونتعرف أكثر لماذا علينا التحلي بالأخلاق الفاضلة.

حسن الخلق يقودنا إلى مرافقة النبي عليه الصلاة والسلام

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنَّ مِن أحبِّكم إليَّ وأقربِكُم منِّي مجلسًا يومَ القيامةِ أحاسنَكُم أخلاقًا. فقد أوضح النبي وقرر هذه الحقيقة، فليس العلم ولا كثرة المال، ولا النفوذ والمكانة التي تقربنا عند الله، وتدخلنا منزلة الفردوس الأعلى، ولكن الأهم من ذلك الأخلاق الفاضلة، لذلك فإن حسن الخلق يقودنا لرضا الله تعالى ونيل الفردوس الأعلى من الجنة.

جمال الإنسان الداخلي التحلي بالأخلاق

الله تعالى يرى سرائرنا ويحاسبنا عليها، لذلك تبقى السرائر هي الأهم في حياة الإنسان، وهي ما ترفع قيمته عالياً أمام الناس، فالله سبحانه وتعالى ينظر لقلوبنا ولا ينظر لأشكالنا، فالقلب هو المضغة التي تحرك الجسد، فإذا صلحت بالأخلاق ووقرت فيه الإيمانيات كان هو المهيمن على باقي الجوارح.

مكانتنا بين الناس تقاس بالأخلاق

التعامل مع الناس ما هو إلا من خلال الأخلاق الحسنة الفاضلة مثل التواضع، والحلم والتسامح والعفو عند المقدرة، والعدل والمساواة وعدم الظلم والرفق، وغيرها من الأخلاق ما هي إلا سبباً في رفع مكانتنا مع الناس، لذلك تعتبر الأخلاق هي خط الدفاع الأول عن أنفسنا، وواجهة فاضلة عنا وعن تربيتنا في بيوتنا خلال حياتنا منذ الصغر.

نختم هذا الموضوع، بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم عن ثقل الأخلاق في الميزان، حيث قال رسول الله: مَا مِنْ شَيْءٍ فِي اَلْمِيزَانِ أَثْقَلُ مِنْ حُسْنِ اَلْخُلُقِ.

Responses