موضوع عن التكنولوجيا في التعليم

التكنولوجيا في التعليم لا شك أن لها دور كبير في التطور بالعملية التعليمية خاصة في حال تواجد البيئة التي توفر كافة الأدوات والخدمات التي تساعد في التطور من خلال استخدام التكنولوجيا بشكل صحيح سواء كانت في المدارس الحكومية أو الخاصة أو داخل الجامعات الحكومية أو الخاصة، والرفع من قيمة وقدر المعلم أثناء ممارسة العملية التعليمية.

والتعليم يعد من أهم المنظومات التي يقوم عليه أساس أي دولة، فتجد الدول المتقدمة أن السبب الرئيسي في تقدمها هو التعليم والاهتمام به وجعله من أعلى الأمور التي تهتم بها الدولة في التطوير والرقي والتفكر في المستقبل باستخدام التكنولوجيا التي تقوم بتطوير العملية التعليمية والرفع من شأنها.

ما التكنولوجيا؟

تعد التكنولوجيا منظومة كبيرة ومتكاملة والتي تعمل على إعداد العملية التعليمية وتقويمها، حتى يتم تحقيق الأهداف الموضوعية عن طريق استخدام أحدث الأبحاث التعليمية من خلال استخدام المواد البشرية والمواد الغير بشرية حتى تضفي جو من التعليم المثمر وإعطائه الكثير من الفاعلية والتأثير حتى تصل إلى الأهداف المطلوبة من التعليم.

شاهد أيضًا: هل تعلم عن العلوم والتكنولوجيا

أسباب استخدام التكنولوجيا في التعليم

الذي جعل الدول اللجوء إلى استخدام التكنولوجيا في التعليم هو ظهور الكثير من المشكلات والعمل على حلها بأقرب وقت، فهناك مشكلات لها علاقة بالطلبة ومشكلات لها علاقة بالمعلمين سواء كانت في الفصل الدراسي بالمدارس أو خارجه وهذه بعض المشكلات الأبرز في العملية التعليمية:

مشكلات التعلم التقليدي

من المشكلات التقليدية التي تعاني منها العملية التعليمية فأبرزها مشكلات لها علاقة بالطلاب ومنها: كثرة غياب الطلاب عن الفصل الدراسي والهروب منه بسبب وجود طريقة دراسية مملة، بجانب ضعف القدرات السمعية والبصرية لدى البعض من الطلاب وهذه فروق فردية بينهم، ومن ضمن الفروق الفردية اختلاف مستويات الطلاب، وظهور مشكلة السرحان والتي تتسبب في تفلت المعلومات التي يتلقاها الطلاب في الفصل الدراسي.

وهناك مشكلات لها علاقة بالمناهج الدراسية فمن الممكن أن تكون المناهج مقتصرة على مواكبة الواقع الذي نعيشه بسبب التوسع في العالم المعرفي، وقد تكون المناهج طويلة ومملة ولا تكفي سنة دراسية ليتم الانتهاء من دراستها، وأيضًا يمكن أن يكون الفصل الدراسي مزدحم والفصول لها كثافة عالية، مع قلة وقت الحصة والوقت الذي يهدر هباء.

تطور التكنولوجيا في التعليم

بداية تطور التكنولوجيا من خلال مرحلة الوسائل المرئية والمسموعة فتم استخدام تلك الوسائل في تنشيط العملية التعليمية والتي تتمثل في استخدام اللوحات التي يتم تعليقها على جدران الفصل الدراسي، والأناشيد التعليمية في عرض بعض الدروس التي يتم شرحه بسهولة للطلاب.

ثم بعد ذلك مرحلة تطور التكنولوجيا في الوسائل التعليمية في استخدام تلك الوسيلة التي تساعد المعلم على عرض الدرس والتفكير في توصيله للطلاب بأيسر الطرق وأيسرها على الإطلاق مثل استخدام الشرائط التعليمية المرئية والمسموعة.

ثم مرحلة الاتصال التربوي في تكنولوجيا التعليم يتم استخدام بعض الوسائل التعليمية الحديثة والتي تراعي التواصل المثمر والجيد بين الطلاب والمعلمين مثل استخدام الانترنت في البحث عن بعض الموضوعات وغيره.

فوائد التكنولوجيا في التعليم

تعمل على تيسير عمل المعلم لأن المعلم هو حجر الأساس للعملية التعليمية، وعندما يكون هناك تسهيل لعمل المعلم تجد أن الطلاب يحصلون على حقهم بشكل تلقائي، وتجد تعليم عالي الجودة وبكفاءة عالية، ومع توفير الإمكانيات التي تساعد المعلم على النهوض بالعملية التعليمية باستخدام التكنولوجيا الحديثة في التعلم والتواصل بها مع الطلاب خارج الفصل الدراسي.

يمكن للمعلم أن يتابع تقدم الطلاب بالتطور المتواجد الآن ولا حاجة للمعلم لتصحيح الآلاف من الأوراق خلال العام الدراسي وجمع علامات كل طالب، فكان الأمر مرهقا بشدة ولكن الآن مع وجود تكنولوجيا حديثة وخاصة بالأجهزة اللوحية فيمكن للمعلم متابعة الطلاب من خلالها والتواصل معهم وتكليفهم بعدة أمور للقيام بها وإرسالها للمعلم ليبدأ بتقييمها مباشرة وبطريقة سهلة.

الحفاظ على البيئة فاليوم أصبح العالم مدركا للمخاطر التي تنتج من استخدام الأوراق بكثرة في طباعة الكتب وطباعة الأوراق للأعمال التحريرية والامتحانات ويتم إلقائها في القمامة في نهاية العام الدراسي فذلك يمثل عبئا كبيرا على البيئة، والبديل لذلك استخدام الأجهزة اللوحية مثل الأيباد واللابتوب ويتم عليها تصفح الكتب الإلكترونية وتشغيل التطبيقات التعليمية.

استخدام التكنولوجيا في التعليم يجعل التعليم أكثر متعة مما كان في السابق وأصبحت الحصص أكثر مرحا ومتعة وتفاعيله، فالتعليم الآن أصبح لا يعتمد على الحفظ والتكرار إنما أصبح يعتمد على الفهم بدرجة كبيرة وإعمال العقل مما يجعل العملية التعليمية أيسر من السابق بين المعلم والطالب.

ساعدت التكنولوجيا على تيسير التعلم عن بعد وهو ما يجعل التعلم بين الطالب والمعلم في أي مكان فمثلًا: الطالب متواجد في دولة الإمارات ويريد التواصل مع معلم في دولة أخرى مثل السعودية فالتعلم عن بعد يعمل على تسهيل اللقاء بينهما عبر البرامج والتطبيقات التي تستخدم في ذلك من خلال شبكة الإنترنت الدولية عبر تقنيات الفيديو وهي حققت نجاح كبير على مستوى العالم.

شاهد أيضًا: مصاريف الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري والأوراق المطلوبة

طرق استخدام التكنولوجيا في التعليم

هناك بعض المتطلبات التي يجب توافرها حتى يتم استخدام التكنولوجيا في التعليم مثل: الاعتماد المالي المقبول وهذا العنصر المالي المهم في تلك العملية لاستخدام التكنولوجيا فيجب على الدولة أن تعتمد مبلغ مالي كبير حتى يتم توفير كافة الوسائل التي تساعد على النهوض بالعملية التعليمية في الدولة والتقدم للأمام بالتعليم.

والخطوة الأهم أيضًا وهي ينبغي تدريب الطلاب والمعلمين على استخدام الوسائل التي يتم استخدامها في التكنولوجيا الحديثة للتعليم، فيجب التعاقد مع كوادر فنية لتدريب المعلمين على استخدام تلك الوسائل، وتدريب الطلاب في الجانب الذي يخصهم في العملية التعليمية وتطويرها.

عند التفكير في استخدام التكنولوجيا في التعليم فتجد بشكل طبيعي تيارات معارضة للفكرة فينبغي مواجهة تلك التيارات المعارضة ولكن ليس بالوقوع في مشكلات، بل بالشرح والتوضيح وعرض الفكرة بكافة الجوانب بشكل ميسر لكل الفئات التي تعارض تلك الفكرة.

عند استخدام التكنولوجيا الحديثة يجب استخدام الوسائل التي تناسبها في التعليم على حسب كل مادة دراسية فمثلًا المواد العملية كالكمياء والأحياء والفيزياء تتطلب معملًا مجهزًا على أعلى مستوى، وهناك مواد نظرية مثل اللغة العربية والتاريخ والجغرافيا وغيرهم فتلك المواد تتطلب وسائل تناسب المواد كاللوحات والبطاقات وغيرها.

مصادر استخدام التكنولوجيا في التعليم

مصادر التكنولوجيا كثيرة ولكن أبرز تلك الوسائل التي يتم استخدامها بكثرة في المدارس التي تعمل على تطوير نفسها والعملية التعليمية وهي السبورة الذكية فهي تساعد بشكل كبير في تطوير بعض المهارات لدى المعلم والطلاب وتعطي الطلاب الشجاعة في المشاركة التفاعلية داخل الفصل الدراسي.

المدونات الصفية التي يمكن للمعلم إنشائها بشكل مجاني على الإنترنت سواء على الوورد بريس أو على مدونات بلوجر وغيرهم، ويبدأ في تنسيق الدروس التي يرغب في نشرها على تلك المدونة مع وضع بعض الصور والخرائط الذهنية التي تساعد الطلاب على فهم الدرس بسهولة تامة.

يمكن للمعلم استخدام الوسائل الاجتماعية لنشر بعض الدروس للطلاب مثل الفيس بوك وتويتر وغيرهم، ويمكن تصوير الدرس بفيديو ووضعه على اليوتيوب ويدخل الطلاب لمشاهدة الدرس أو المحاضرة، فذلك يعزز التواصل بين المعلم والطلاب ويجعل من العملية التعليمية أكثر متعة وفاعلية.

شاهد أيضًا: بحث عن العلاقة بين العلم والتكنولوجيا

كانت هذه بعض الأفكار حول استخدام التكنولوجيا في التعليم، والذي أصبح من الأمور الملحّة بشكل كبير في ظل التقدم والتطور التكنولوجي في شتى مجالات الحياة.

Add Comment