نصائح للتعامل مع القولون

نصائح للتعامل مع القولون، لا يوجد علاج محدد للقولون وذلك لأنه لا يحدث نتيجة وجود خلل في عضو من الأعضاء إنما في وظيفة الأمعاء، فهناك العديد من الأشياء التي تؤدي إلى تهيجه الأمعاء وتغير حركتها مما يسبب ذلك التهاب القولون الذي يجعلك تشعر بالانتفاخ والإمساك ووجود الآلام في منطقة البطن، ونظرًا للألم الذي يسببه القولون والذي لا يستطيع الفرد تحملها في بعض الأحيان، سوف نقوم بتقديم إليكم بعض النصائح التي تساعدك على تخفيف هذه الآلام.

معلومات عن مرض القولون

  • القولون يعتبر من الأمراض الأكثر شيوعًا في الوقت الحالي وأصبح يعاني منه الكثير، فهو يحدث نتيجة وجود خلال في وظيفة الأمعاء ويمكن أن يكون ذلك نتيجة للقلق أو التوتر أو تناول أكلات تعمل على تهيجه القولون أو استخدم بعض الأدوية التي تساعد على ذلك أو تناول الكافيين بصوره كبيرة أو غيرها من الأسباب التي تعمل على حدوث تشنجات أو تقلصات داخل الأمعاء.
  • إذا كنت تعاني من القولون فهناك العديد من الأشياء التي يجب تجنبها وأشياء أخرى تساعدك على التخلص من الآلام القولون.

شاهد أيضًا: هل الم القولون يؤثر على الظهر

أشياء لابد إن تتجنبها إذا كنت تعاني من مرض القولون

  • البعد عن تناول الأطعمة التي تسبب انتفاخ أو تقلصات المعدة مثل الفول والبقوليات بكافة أنواعها القرنبيط، الكرنب، الفاصوليا وغيرها.
  • البعد عن تناول الفلفل الحار والشطة وذلك لأنها تعمل على تهيج الأمعاء وينتج عنها تقلصات وتشنجات تزيد من الآلام القولون.
  • البعد عن تناول المشروبات التي تحتوي على غاز ثاني أكسيد الكربون، وذلك لأنه يضر بالأمعاء خاصة المشروبات الغازية فهناك اعتقاد غير صحيح لدى البعض إن هذه المشروبات تسهل عملية الهضم.
  • البعد عن تناول الطعام بشكل مسرع، والعمل على مضغة جيد حتى يسهل عملية هضمه.
  • الابتعاد عن التوتر والقلق والعصبية والمشاعر الزائدة لأن ذلك كله يؤدي إلى هياج القولون.
  • عدم تناول المواد والأدوية الكيميائية بدون الرجوع إلى الطبيب، حيث إن هناك بعض من هذه المواد تزيد من التشنجات والتقلصات في المعدة مما تسبب ضرر للإنسان.
  • تجنب الاعتماد على الأدوية النفسية حيث أنها تؤثر تأثير مباشر على القولون نظرًا لما تحتويه من مواد.
  • تجنب السهر وشرب المزيد من المكيفات التي تحتوي على نسبه كبيرة من الكافيين مثل الشاي والقهوة، حيث انه يعمل بدورة على عصر الهضم، وتكوين الغازات مما يؤثر على حركة الأمعاء.
  • تجنب التدخين وذلك لأن النيكوتين الموجود بالسجائر يعمل على إثارة حركة الأمعاء.
  • تجنب حدوث الإمساك أو الإسهال لأن ذلك يؤثر على الأمعاء وعند حدوث ذلك يجب الرجوع إلى الطبيب.

شاهد أيضًا: ما هو مرض القولون

أشياء لابد إن تقوم بها إذا كنت تعاني من القولون

  • العمل على تغير نوع الطعام وإدخال أنواع جديدة صحية لا تعمل على تهيجه الأمعاء.
  • ممارسة الرياضة حيث أنها تعمل على تنشيط الدورة الدموية في الجسم، مما يعمل على تنظيم وظائف الأعضاء داخل الجسم.
  • تغير عدد الوجبات التي تتناولها وذلك من خلال استبدالها بتناول عدد أكبر من الواجبات، ولكن بكميات بسيطة مما يسهل الحمل على القولون فيستطيع إن يتعامل مع هذا الكم الصغير ولا يؤدي إلى الإمساك أو التقلصات.
  • تناول الأطعمة سريعة الهضم حتى لا تقوم بالضغط على القولون، والتقليل من تناول الأطعمة ذات درجة دهون عالية وذلك لأن الدهون لا يتم هضمها بسهولة مما يؤثر على القولون.
  • تناول اللبن الزبادي وذلك لأنه يحتوي على بكتريا نافعة تساعد على التخفيف من الآلام القولون.
  • الإكثار من السوائل التي تساعد على الهضم والتي تعمل على تهدئة الأمعاء مثل اليانسون والنعناع، الزنجبيل، القرفة وغيرها من الأعشاب التي لا تؤثر على حركة الأمعاء وتساعد في عملية الهضم.
  • الاهتمام بتناول الخضراوات والفاكهة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الألياف حيث أنها تعمل تنظيم حركة الأمعاء وتمنع حدوث التقلصات.
  • الإكثار من تناول الخضروات مثل الجرجير حيث انه يسهل عملية الهضم والإخراج وبالتالي لا تتراكم بقايا الطعام في الأمعاء، فتوثر عليها.
  • الحرص على تناول كميات مناسبة من المياه من اجل تسهيل حركة الأمعاء وتعويض الجسم عن المياه المفقودة، وتقدر هذه الكمية بحوالي لتر في اليوم حسب الشخص.
  • مصاب القولون بمتابعة الأطعمة التي يتناولها فإذا كانت تسبب له انتفاخ أو تقلصات، فيجب عليه منعها وعدم تناولها وذلك لأن هناك بعض الأطعمة التي قد لا تسبب انتفاخ للبعض إنما تحدث انتفاخ للبعض الأخر.
  • تناول ثلاث ملاعق من العسل على الريق يوميًا، حيث إن العسل مفيد جدًا للقولون، فإنه يعمل على تهدئة حركة الأمعاء.
  • ينصح بتناول التمر وذلك لأنه يعمل على تخفيف القلق والتوتر الذي يؤثر على القولون وذلك نظرًا لاحتوائه على الماغنسيوم.
  • الحرص على التنفس الجيد حيث إن هذا يقلل من التوتر ويساعد في تهدئة القولون.
  • عدم النوم بعد تناول الأكل مباشرة حتى لا تتوقف الأمعاء عن العمل، ويجب إن يكون الفترة بين النوم والأكل ما يقرب من اثنين إلى ثلاث ساعات.
  • هناك مجموعة من الأطعمة التي لا يجب الاقتراب منها إذا كنت تعاني من القولون وهما (البصل – الثوم – الكرنب-الفول (البقوليات بأنواعها) – المياه الغازية-منتجات الألبان – الدهون –القرنبيط-المواد الدسمة).

شاهد أيضًا: وصفات لعلاج القولون

Add Comment