هل القولون يسبب الدوخة

هل القولون يسبب الدوخة، يتأثر الجهاز الهضمي بالتصرفات الغذائية الخاطئة التي نتبعها في حياتنا اليومية كتناول الأكلات الجاهزة المليئة بالسعرات الحرارية والدهون الضارة والمواد الحافظة، وعدم مضغ الطعام بشكل جيد وتناوله في ساعات متأخرة من الليل والنوم مباشرة قبل هضمه، كل ذلك يسبب اختلال في الجهاز الهضمي كالإحساس بالتقلصات والشعور بحرقان في المعدة إلى جانب المشاكل التي تؤثر على القولون.

مرض القولون العصبي

  • يعتبر القولون عضو مهم في جسم الإنسان متواجد في الجهاز الهضمي ويصل بين الأمعاء الدقيقة وفتحة الشرج ويعرف بالأمعاء الغليظة، ويعتبر القولون العضو المسئول عن الحصول على المياه والأملاح الضرورية المتواجدة في الطعام الذي يتناوله الإنسان، ثم يتخلص من الطعام الزائد من خلال فتحة الشرج، ويقوم جسم الإنسان بهذه العملية الحيوية عن طريق حركات متماثلة بين عضلة الحوض وعضلة الأمعاء الغليظة.
  • وعندما يحدث اضطراب في هذه الحركة سواء كان سريع أو بطيء يؤدي ذلك إلى اضطراب الأمعاء الغليظة أو كما هو معروف باسم التهابات القولون العصبي.
  • وقد وصلت نسبة الإصابة بهذا المرض إلى عشرين بالمائة من الرجال والنساء.

شاهد أيضًا: فوائد التين للمعدة والقولون

أسباب الإصابة بمرض القولون العصبي

  • كما ذكرنا من قبل فإنه عندما يحدث شذوذ في حركة الأمعاء الغليظة يؤدي ذلك إلى التهاب القولون العصبي، فعندما تكون الحركة سريعة تؤدي إلى الإمساك وعندما تكون بطيئة عن الحد المطلوب تؤدي إلى الإسهال.
  • يمكن أن تحدث الإصابة بالقولون نتيجة البكتيريا والجراثيم المتواجدة في الأمعاء نتيجة الإصابة بالعدوى، أو بسبب الإصابة بالحساسية نتيجة تناول بعض الأطعمة مثل البقوليات وبعض منتجات الألبان والكافيين.
  • تؤثر أيضًا الحالة النفسية على حركة القولون فيؤدي الحزن وحالات الاكتئاب إلى الإصابة بالقولون العصبي، وكذلك تؤثر مادة السيروتينين التي تفرزها المعدة على حركة الأمعاء ولها دور أيضًا في تنظيم الحالة المزاجية العامة حيث انخفاض إفرازها يؤدي إلى الاكتئاب.
  • مناعة الجسم أيضًا لها دور في الإصابة بمرض القولون، حيث الإصابة بأي خلل في الجهاز المناعي يؤثر على وظائف الجسم المختلفة ويكون عرضة للإصابة بالأمراض المختلفة.

أعراض مرض القولون

  1. توتر حركة الأمعاء الذي ينتج عنه تشنجات في منطقة البطن.
  2. حدوث إسهال أو إمساك.
  3. انتفاخ البطن وتكون الغازات.
  4. كثرة دخول الحمام مع عدم الراحة.
  5. الإحساس بالضعف العام والإرهاق.
  6. عدم الرغبة في تناول الطعام.
  7. فقدان سريع للوزن في فترة زمنية قصيرة.
  8. الإصابة بالأرق وصعوبة النوم.
  9. نزول دم أثناء عملية التبرز.

وهذه الأعراض قد تزيد عند إهمال العلاج أو كثرة تناول الأدوية والمسكنات، وقد يتحول المرض بعدها بفترة قصيرة ويدخل مريض القولون في مرحلة الإصابة بالقولون المزمن.

وفي هذه الحالة تظهر أعراض غريبة تمثل عائق يجعل الأطباء في حالة عجز عن تشخيص المرض ومن أمثلة هذه الأعراض:

  • الإحساس الدائم بالحموضة وضيق التنفس وصعوبة هضم الطعام والشعور بألم في أسفل البطن من الجانب الأيسر.
  • تعرض الإصابة بمرض البواسير وذلك نتيجة لكثرة الإمساك.
  • ارتفاع في درجات حرارة أجزاء معينة من الجسم مثل أسفل الظهر والبطن واليدين والقدمين.
  • التوتر العصبي والدخول في مرحلة اكتئاب حاد.
  • التعرض لحالات الصداع الدائم والصداع النصفي الذي يحدث بسبب التوتر المستمر.

شاهد أيضًا: فوائد التفاح للمعدة والقولون

علاقة الدوخة بمرض القولون

كما ذكرنا من قبل أن فقدان الشهية من الأعراض المصاحبة لمرض القولون، وبالتالي ينتج عن ذلك الإصابة بسوء التغذية وفقر الدم، وكما هو معروف بأن الدم يقوم بعملية نقل الأكسجين إلى المخ وباقي أجزاء الجسم، وبالتالي فإنه عندما يحدث الإصابة بفقر الدم يؤدي ذلك إلى انخفاض نسبة كرات الدم التي تقوم بنقل الأكسجين مما يؤثر على كمية الدم الواصلة إلى الرأس ومن هنا يصاب الإنسان بالدوخة وآلا لام في الرأس.

ويعتبر القولون ليس السبب الوحيد الذي يسبب الدوخة فهناك العديد من الأسباب الأخرى ومنها:

  • كثرة استخدام الأدوية بشكل مستمر لفترة طويلة.
  • حدوث انخفاض في ضغط الدم عند الوقوف بشكل مفاجئ.
  • قد يكون بسبب مشكلة في الأذن الوسطي حيث يؤدي ذلك إلى اختلال التوازن.
  • عدم انتظام ضربات القلب وسرعتها قد يؤدي إلى حدوث الدوخة.
  • فقر الدم والإصابة بالأنيميا يؤدي أيضًا إلى الإصابة بالدوخة.

علاج القولون العصبي

  • تناول الأدوية الملينة لتجنب حدوث إمساك مزمن.
  • تناول عقاقير الفحم الطبية لتأثيرها المضاد للغازات.
  • قد يوصف للمريض بتناول أدوية لعلاج تشنجات البطن ويفضل تناولها قبل الطعام ب 30 دقيقة للحد من حدوث اضطرابات والآلام في منطقة البطن.
  • تناول طعام صحي.
  • تناول دواء مضاد لحالات الاكتئاب وذلك تحت إشراف الطبيب بمدة لا تقل عن شهرين بشكل متواصل.

الأطعمة التي يجب على مرضى القولون تجنبها

  • منتجات الألبان.
  • القرنبيط والكرنب.
  • الموالح والأطعمة الحارة.
  • كثرة استخدام البهارات والفلفل الأسود في الطعام.
  • جميع أنواع البقوليات مثل: العدس والفول والحمص والفاصوليا.
  • الشاي والقهوة والنسكافية والكحول والسجائر.

نصائح للمصابين بمرض القولون

  • يجب الالتزام بكثرة تناول السوائل وخاصة المياه لما لها من فائدة عظيمة في انتظام حركة الأمعاء.
  • يجب التقليل من المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين حيث يزيد من تقلصات الأمعاء.
  • يجب القيام بممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم حيث تقلل من أعراض الإصابة بالقولون.
  • يجب الحد من التعرض للحزن والقلق والابتعاد عن التوتر.
  • محاولة التخلص من ضغوطات الحياة اليومية.

شاهد أيضًا: فوائد الكمون للغازات والقولون

Add Comment