هل سرطان القولون مميت وقاتل

هل سرطان القولون مميت وقاتل

إن مرض السرطان يعتبر من أكثر الأمراض الخطيرة بشكل عام، كما أنه يتسبب في وفاة العديد من الأشخاص خاصة إن تم اكتشاف المرض في مراحله الأخيرة، كما أنه من الجدير بالذكر أن هناك أنواع عدة لمرض السرطان منها سرطان الكبد وسرطان الرئة وسرطان القولون أو سرطان الأمعاء الخبيث والذي يعتبر من أشهر أنواع مرض السرطان والذي يتصف بالعديد من الأعراض الخاصة به، ويعتبر العلاج الجراحي من أنجح الطرق التي يتم التعامل بها مع سرطان القولون، كما أنه من الأفضل البدء في العلاج فور معرفة الإصابة بسرطان القولون حيث أن العلاج يعطي نتائج أفضل إن كان في المراحل الأولى من الإصابة بالمرض على العكس من اكتشاف المرض في مراحله الأخيرة،

وفي هذا المقال نتناول سرطان القولون ومخاطرة بشيء من التفصيل، ومعرفة إن كان يتسبب في موت أو وفاة الأشخاص المصابين به أم أنه من الممكن علاجه.

ما هو سرطان القولون

إن  سرطان القولون هو أحد أنواع السرطان التي تصيب آخر جزء من الجهاز الهضمي أو آخر جزء من الأمعاء الغليظة والذي يعتبر من أكثر أنواع السرطانات الشائعة والتي يصاب بها فئة كبيرة من الأفراد المصابين بمرض السرطان، حيث أن هذا النوع  من مرض السرطان يبدأ بتكون بعض الكتل الحميدة، والتي لا تلبث أن تتحول إلى كتل سرطانية فيما بعد إن لم يتم استئصالها بشكل سريع، لذا فإن اكتشاف المرض في بدايته يعتبر من أكثر الأمور التي تساعد بشكل كبير على العلاج بسرعة، فكما ذكرنا فإن استئصال الأورام الحميدة قبل أن تتحول إلى كتل سرطانية يعتبر من أكثر الأمور التي تساعد على تحسن الحالة وتمنع الإصابة بالورم الخبيث، وعلى العكس، فإن اكتشاف هذا المرض في مراحله  المتأخرة يعتبر من أكثر الأمور الخطيرة التي من الممكن أن تتسبب في انتشار المرض بشكل كبير حتى أنه من الممكن أن ينتشر إلى بعض الأعضاء الأخرى، والذي يعتبر من أكثر الأمور الخطيرة التي من الممكن أن تتسبب في إنهاء حياة بعض الأشخاص، كما أنه من الجدير بالذكر أن سرطان القولون والذي يعتبر من أكثر أنواع مرض السرطان المشهورة له العديد من الأسباب والأعراض وطرق العلاج المختلفة التي يجب الاهتمام بمعرفتها.

شاهد أيضًا: تشخيص سرطان المعدة والقولون

أعراض سرطان القولون

كما ذكرنا من قبل فإن سرطان القولون يعتبر من أكثر أنواع مرض السرطان المنتشرة والتي لها العديد من الأعراض التي تكون ظاهرة بشكل أكبر مع تقدم الحالة، أي الوصول إلى المراحل المتأخرة من المرض، ومن الجدير بالذكر أن هذه الأعراض تعتبر من أهم المؤشرات إلى أهمية زيارة الطبيب على الفور من أجل الوصول إلى التشخيص والعلاج المناسب، وفيما يلي أهم الأعراض التي تظهر على المصابين بسرطان القولون بشيء من التفصيل:

  • الإصابة بالإمساك أو الإسهال المزمن، حيث أن هذا الأمر يعتبر من أهم العلامات التي تشير إلى الإصابة بسرطان القولون، حيث أن التغيرات التي تحدث في الأمعاء نتيجة انتشار الخلايا السرطانية تعتبر من أهم الأسباب التي تؤدي إلى حدوث تغيرات في التبرز، حيث أن المصاب بسرطان القولون غالباً ما يعاني من الإمساك أو الإسهال المزمن.
  • وجود دم مع البراز، وتعتبر هذه العلامة من أكثر العلامات الخطيرة التي تشير إلى وجود خلل في الأمعاء أو القولون، كما أنه يجب على الفور الذهاب إلى الطبيب المختص بعد ملاحظة هذا العرض، وذلك لأنه من أخطر الأعراض التي تشير غالباً إلى الإصابة بسرطان القولون، أو أحد الأمراض الخبيثة التي يجب التعامل معها على الفور.
  • الإصابة بآلام في البطن، حيث أن ألم القولون يعد أحد أهم العلامات التي تشير إلى وجود خلل به، لذا فإنه غالباً ما يصاحب الأفراد المصابون بسرطان القولون ألم مزمن في البطن نتيجة انتشار الخلايا السرطانية.
  • نزول البراز بشكل رفيع، حيث أن هذا الأمر يحدث نتيجة ضغط الأورام على مخارج القولون مما يتسبب في أن يكون البراز على شكل رفيع، ويعتبر هذا الأمر أيضاً من أهم العلامات التي تشير إلى الإصابة بسرطان القولون.
  • انسداد الشهية وفقدان الوزن بشكل سريع، ويحدث هذا العرض مع جميع أنواع السرطانات الأخرى، حيث أن انتشار الخلايا السرطانية التي تتغذى على الطاقة الموجودة في الجسم، هذا بالإضافة إلى زيادة عدد الخلايا المناعية الموجودة في الجسم والتي تعمل على مهاجمة الخلايا السرطانية والتي بدورها تستهلك من طاقة الجسم، حيث أن هذه الأسباب تعد من أهم الأسباب التي تؤدي إلى فقدان الوزن بشكل مفاجئ، لذا فإنه يعتبر من أهم الأعراض التي تظهر على الأشخاص المصابين بسرطان القولون.

أسباب الإصابة بسرطان القولون

لا شك أن هناك العديد من الأسباب أو العوامل التي من الممكن أن تؤدي إلى الإصابة بسرطان القولون، وفيما يلي أهم العوامل أو الأسباب التي تزيد من خطر الإصابة بسرطان القولون:

  • تناول الكحول بكميات كبيرة، حيث أن هذا الأمر من الممكن أن يتسبب في انتشار الأورام بشكل كبير، حيث أنه يساعد على تكاثر الخلايا السرطانية، لذا فإنه يعد أحد أهم العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بسرطان القولون.
  • التدخين، حيث أن المدخنون هم الأكثر عرضة للإصابة بالسرطان، وذلك لأن مادة النيكوتين تعتبر من أكثر المواد التي تساعد على انتشار الأورام بشكل كبير، إضافة إلى أن الدخان الذي ينتج من عملية التدخين يحتوي على العديد من المواد المسرطنة التي تؤثر سلباً على الجسم بشكل كبير.
  • الإصابة بزيادة الوزن، والذي يعد بالطبع من أكثر الأمور التي تؤثر سلباً على القولون، لذا فإن تجنب زيادة الوزن يعتبر من أكثر الأمور التي يجب أن توضع في الاعتبار.
  • تناول الوجبات السريعة بكميات كبيرة، حيث أن الوجبات السريعة تحتوي على العديد من المواد الصناعية التي من الممكن أن تتسبب في ازدياد عامل الخطورة للإصابة بالسرطان هذا بالإضافة إلى احتوائها على نسب عالية من الزيوت وعدم التأكد من نظافة الغذاء الذي يتم تناوله.
  • سوء الهضم، والذي يعد من العوامل التي تؤثر سلباً على القولون، وذلك لأن لأنها تتسبب في الضغط عليه وتتسبب في استنزاف المادة المخاطية الموجودة فيه، مما يؤثر سلباً على القولون، كما أنه يزيد من عامل الخطورة للإصابة بالسرطان.

شاهد أيضًا: الفرق بين اعراض سرطان القولون والقولون العصبي وعلاجه

علاج سرطان القولون

تعتبر مرحلة العلاج من أهم المراحل التي يجب الإسراع في القيام بها من أجل الحد من انتشار المرض، ومن أهم العلاجات المستخدمة لسرطان القولون هو العلاج الجراحي، حيث يتم استئصال الأجزاء المصابة بالورم من القولون، كما أنه يتم استخدام العلاج الإشعاعي وكذلك العلاج الكيميائي من أجل قتل الخلايا السرطانية التي لا تزال موجودة بعد إجراء الجراحة، وذلك من أجل منع وجود أي خلايا سرطانية في الجسم.

شاهد أيضًا: أعراض سرطان القولون بالتفصيل

وفي نهاية المقال نكون قد تعرفنا على سرطان القولون وأعراضه وعلاجه وهل هو مميت أم لا، يمكنك مشاركة هذا المقال على مواقع التواصل الاجتماعي، كما يمكنك الاطلاع على المزيد من المقالات الأخرى التي تشمل العديد من الموضوعات المختلفة التي تختص بأمراض السرطان أو بمجال الصحة في موقعنا معلومة ثقافية.

Responses