10 من أهم أعراض الجيوب الأنفية .. هل تعاني منها؟

10 من أهم أعراض الجيوب الأنفية .. هل تعاني منها؟

أعراض الجيوب الأنفية

الكثير من الناس يعانون من الجيوب الأنفية، وبالتالي تحدث العديد من المضاعفات بسبب التهابات هذه الجيوب، فما هي الجيوب الأنفية، وما هي تلك المضاعفات؟ في هذا المقال نتعرف أكثر على أعراض الجيوب الأنفية التي تحدث للكثيرين منا، كما نتحدث عن طرق العلاج العاجلة التي تساعدنا على علاج هذه الالتهابات في المنزل، والعديد من النصائح بشأن الجيوب الأنفية تجدها في السطور القليلة القادمة.

ما هي الجيوب الأنفية؟

الجيوب الانفية هي بعض التجاويف الموجودة في عظام الجمجمة، ولا وظائف محددة لدخول الأكسجين إلى الجسم، وهي توجد في عظام الوجه وتتشعب نحو المخ والخدين، ويبلغ عرض الجيوب الأنفية حوالي 2.5 سم وتتوزع على الجمجمة لتتشكل إلى جيوب خدية وتوجد في عظام الخدين، والجيوب الجبهية والتي تقع في الجزء الأسفل من الجبهة، و الجيوب الغربالية التي تقع ما بين العينين والجيوب الوتدية والتي تقع خلف الأنف.

وتغطى الجيوب الأنفية بغشاء مخاطي رقيق له لون وردي وهو يساعد بحسب العديد من النظريات الطبية على ترطيب الهواء الداخل إلى الجيوب الأنفية، بينما تزعم بعض النظريات الطبية الأخرى على تقوية صوت الإنسان.

التهابات الجيوب الأنفية وأنواعها

هل تعاني من التهاب الجيوب الأنفية؟
الكثيرون منا يعانون من الالتهابات التي تصيب الجيوب الأنفية، وهو التهاب يصيب الغشاء المحيط بالأنف والجيوب الداخلة إلى الجمجمة، وهناك العديد من الأنواع لالتهابات هذه، مثل التهاب الجيوب الأنفية الحاد الذي يحدث ويستمر لمدة 4 أسابيع، وأعراضه تظهر بشكل مفاجىء وهو يرتبط بشكل رئيسي مع نزلات البرد والإنفلوانزا التي تصيبنا كل فترة.

أما التهابات الجيوب الأنفية ما دون الحاد وهذا يقدره الأطباء، ما بين 4 أسابيع إلى 12 أسبوعاً على الأكثر، وهناك أيضاً الإصابة بالتهابات الجيوب الانفية المزمنة والذي يزيد عن مدة 12 أسبوع، وقد يستمر لأسابيع بعد هذه المدة وربما أشهر أو حتى سنوات في بعض الحالات، وقد يصيبنا التهابات الجيوب الأنفية المتكرر وهو عبارة عن نوبات للإصابة بالتهابات الجيوب الأنفية يحدث عدة مرات في العام الواحد.

ما هي أسباب إلتهابات الجيوب الأنفية

إذا كنت تعاني من الالتهابات المتكررة أو المزمنة والحادة للجيوب الأنفية، لعلك سألت هذا السؤال، ما هي أسباب إلتهابات الجيوب الأنفية لكي أحمي نفسي منها؟

إن عدة أسباب يمكن حصرها لالتهابات الجيوب الأنفية، وهذه الأسباب هي:

  • الإصابة بالبرد والإنفلوانزا: تعد من أهم أسباب الإصابة بالتهابات الجيوب الأنفية، حيث إن الإصابات بنزلات البرد الفيروسية تسبب لدخول البكتيريا الخطيرة إلى الجيوب الأنفية مما يسبب التهابا كبيراً لها وزيادة الحالة سؤًا وتغييرات في جدار الجيوب الأنفية.
  • الإصابة بالتهابات الأسنان: قد يكون السبب الرئيسي في التهابات الجيوب الأنفية حيث تنتشر العدوى البكتيرية في الجيوب الأنفية الوتدية وبالتالي تسبب التهابات فطرية تكون سبباً في حدوث التهابات الجيوب الأنفية.

ما هي الأعراض الظاهرة لالتهابات الجيوب الأنفية؟

إذا تعرضت لبعض الأعراض التي نبينها من خلال النقاط التالية، فهذا يعني الإصابة بالجيوب الأنفية، وبالتالي يجب عليك مراجعة الطبيب المتخصص، وهذه الأعراض هي:

  • نزول إفرازات مخاطية خضراء اللون من الأنف.
  • آلام في منطقة الفك العلوي أو في الأسنان.
  • التعب العام أو الإرهاق الجسدي المستمر.
  • حدوث رائحة كريهة في الفم، تكون ظاهرة في الصباح أكثر.
  • انسداد الأنف تماماً خاصة في ساعات الليل وبالتالي يكون التنفس في تلك الحالة من الفم.
  • الشعور بوجود ضغط في الأذن.
  • التهابات متوسطة أو شديدة في الحلق.
  • حدوث احمرار في منطقة الأنف والخدين.
  • في بعض الحالات يحدث السعال خاصة في ساعات الليل.
  • آلام في منطقة الجبهة أو مقدمة الرأس.
  • إذا حدثت تلك الأعراض يجب عليك الذهاب فوّراً إلى الطبيب، وذلك لأن عدم العلاج قد يصيبك بالعديد من المضاعفات مثل ارتفاع درجات الحرارة، والإصابة بالصداع الشديد وغير المحتمل والازدواجية في الرؤية والتصلب في الرقبة وغيرها، لذلك من الضروري البحث عن علاج مناسب من الناحية الدوائية أو حتى العلاج الذاتي.

5 طرق علاجية منزلية يمكنها التخفيف من أعراض الجيوب الأنفية

لحين علاج الجيوب الأنفية على يد الطبيب المتخصص، هناك بعض العلاجات المنزلية العاجلة التي تساعدك على التخفيف من التهابات الجيوب الأنفية وهذه الطرق هي:

  • شرب السوائل الكثيرة مثل الماء والعصير وذلك لتخفيف الإفرازات المخاطية وتسهيل خروجها، لذلك على مريض الجيوب الأنفية أن يشرب المياه والعصائر الطازجة، ويتجنب في نفس الوقت المشروبات الكحولية أو مشروبات الكافيين.
  • غسل الأنف باستمرار ويمكن عملها في المنزل إذا كان المريض لديه بعض مواد ومعدات تنظيف الأنف التي يمكن شراؤها من الصيدليات.
  • وضع الكمادات الدافئة على الوجه حول الأنف والخدين والعينين وذلك من أجل تخفيف آلام وأعراض التهابات الجيوب الأنفية.
  • استنشاق البخار من وعاء به ماء ساخن حيث يساعد البخار على تخفيف الألم وخروج الإفرازات المخاطية.
  • ضرورة الراحة حيث تساعد الراحة عموماً على تقوية مناعة الجسم تجاه الفيروسات والبكتيريا والعدوى المسببة للالتهابات التي تصيب الجيوب الأنفية.

في حالة عدم علاج التهابات الجيوب الأنفية ما هي المضاعفات الخطيرة ؟

الإصابة بالمضاعفات هي الخطوة التالية التي تأتي في حالة عدم علاج الجيوب الأنفية، ومن هذه المضاعفات الإصابة بمرض الالتهاب السحائي الذي يؤثر على أغشية الدماغ والحبل الشوكي، كذلك الإصابة بفقدان الرؤية التي قد تصيب العين وبالتالي يحدث العمى في بعض الحالات، وقد تحدث بعض الأضرار في الدماغ جراء هذه الالتهابات وعدم علاجها.

التهابات الجيوب الأنفية من المظاهر المرضية الخطيرة التي تصيب الكثيرون منا، لذلك على الجميع أن يحذر من هذه الالتهابات ويعالجها خوفاً من المضاعفات الخطيرة التي قد تحدث في حالة عدم العلاج، لذلك عليك أن تذهب للطبيب وتتبع جميع التعليمات العلاجية للتخلص من الالتهابات.

Add Comment