3 حقائق تاريخية حول الحرب العالمية الأولى.. تعرف عليها

3 حقائق تاريخية حول الحرب العالمية الأولى.. تعرف عليها

الحرب العالمية الأولى

الحرب العالمية الأولى والتي قامت في عام 1914م واستمرت حوالي 4 سنوات، وقد كانت هذه الحرب ونتائجها لها آثار عميقة على تاريخ العالم في القرن العشرين، فقد كان من نتائجها قيام دول قومية جديدة، وانتهاء إمبراطوريات قديمة استمرت لقرون، إنها حرب طاحنة ضروس، وبها العديد من التفاصيل التاريخية المدهشة حول هذه الحرب.

حقائق تاريخية حول الحرب العالمية الأولى

قامت الحرب العالمية الأولى في الثامن والعشرين من شهر يوليو في عام 1914م واستمرت أربعة سنوات وكانت ميادينها في جميع قارات العالم تقريباً، حيث قامت بين مجموعة من الدول ضد مجموعة أخرى، وهو ما يعرف بدول الحلفاء ودول الوسط، وقد انتهت الحرب بعد معارك فاصلة كانت الغلبة فيها لدول الحلفاء ضد الإمبراطوريات القديمة والتي انهارت على إثر هذه الحرب، فهيا بنا نتعرف على بعض الحقائق المدهشة حول هذه الحرب:

دول قديمة أمام دول كبرى في العالم
كان الميدان الأبرز لهذه الحرب في أوروبا، حيث اشتركت العديد من دول أوروبا في هذه الحرب، وكانت الدول المشاركة في هذه الحرب ما بين دول الحلفاء التي اجتمعت لمحاربة الإمبراطوريات القديمة، فكانت كل من بريطانيا العظمى وروسيا القيصرية وفرنسا وانضمت لهم في مراحل تالية من الحرب إيرلندا واليابان وإيطاليا والولايات المتحدة الأمريكية وسميت هذه المجموعة بدول الوفاق.

وكان هذا التحالف ضد إمبراطوريات عتيقة وقديمة في العالم مثل الإمبراطورية النمساوية المجرية، والإمبراطورية الألمانية وانضمت إليهما الدولة العثمانية، إلى جانب بلغاريا.

طالب صربي صغير كان السبب المباشر لقيام الحرب
كانت الحرب وشيكة، ولكن كانت جميع الدول تنتهز الفرصة المناسبة لنشوبها وتحقيق مكاسب منها، وبالفعل جائت الشرارة عندما زار الإمبراطور النمساوي وزوجته صربيا التي كانت جزء مضطرب من الإمبراطورية النمساوية، وقد كانت حركات المقاومة غير راضية عن الحكم النمساوي، فأقدم طالب صربي كان منضماً لحركة مقاومة سرية تنادي باستقلال صربيا باغتيال الإمبراطور في عربته أثناء الموكب.

كان هذا الحدث شرارة لإعلان الإمبراطورية النمساوية الحرب على صربيا، ومن ثم انضمت ألمانيا وحشدت قواتها على الحدود الفرنسية التي أعلنت حالة الطوارىء ثم أعلنت الحرب على ألمانيا وقد انضمت بريطانيا ومستعمراتها في العالم بها وبذلك تكوّنت الأحلاف وبدأت الحرب بالفعل بين هذه الدول.

نتائج الحرب التي غيّرت وجه العالم
إن العالم شهد تغيّرات كبيرة بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى، فقد انهزمت ألمانيا ووقعت اتفاقية فرساي التي حددت عدد الجيش ومنع السلاح وهو ما أثر في تغييرات عميقة في السياسة الألمانية التي أدت لنشوب حرب ثانية.

كما انهارت الدولة العثمانية تحت الضربات البريطانية وقسمت العديد من مناطقها بين فرنسا وبريطانيا ووقعت العديد من المناطق العربية تحت الإحتلال، كما انهارت الإمبراطورية النمساوية المجرية وانقسمت لعدة دول.

الحرب العالمية الأولى تعتبر من أهم الأحداث في القرن العشرين، وقد غيّرت بالفعل وجه العالم، وكانت مقدمات لأحداث جسام في التاريخ الحديث للعالم.

Add Comment