3 من أهم الأمور حول حق الراعي والرعية

3 من أهم الأمور حول حق الراعي والرعية

الراعي والرعية

من الأمور التي اهتم الدين الإسلامي بتوضيح بيانها هي حق الراعي والرعية وذلك لأنها من أهم الأمور التي لو استقامت لاستقام معها كثير من شأن المجتمع، وكل شخص في الحياة من الممكن أن يلعب الدورين فهو يرعى أحدهم وفي القابل فإن هناك شخص آخر يقوم برعايته حتى وإن اختلفت المسئوليات وتدرجت فإن في النهاية تظل فكرة وجود راعي مسئول عن مجموعة من الأفراد أو عن فرد واحد لها العديد الصور والأشكال.. وفي هذا المقال سوف نتناول سويا بعض التفاصيل حول حق كل من الراعي وحق الرعية كما يلي.

فكرة الراعي والرعية

إن الله قد خلق البشر في مجموعات وقبائل، ولكي تستقيم الأمور الإنسانية بين البشر فكان لابد من أن يشعروا أن هناك مصدر للحماية من الممكن أن يلجأوا إليه  لكي يحميهم ويدبر لهم شئونهم المختلفة، وكان هذا السبب في وجود راعي، وبالتالي أصبح كل مجتمع يتكون من راعي وتحته الرعية الذين يعيشون في حمايته ويدبر له العديد من الأمور الخاصة بمعيشتهم وكذلك البت في الخلافات التي تقوم بينهم، وعندما تطورت المجتمعات ونمت أصبح داخل المجموعة الواحدة مجموعات صغيرة أخرى فكان لكل مجموعة احتياجها الخاص لكي يوجد لها راعي يدبر شؤونها وبالتالي يكون هو المسئول أمام الراعي الأكبر.

وبذلك نجد أنه ومع الوقت تطورت فكرة الراعي وتطور أيضا منظور الرعية للنظرية نفسها، والآن وعلى اختلاف دول العالم نجد أن أساس الفكرة موجود في كل البلاد لكن كيفية إدارته وكيف ينظر الرعاة لرعاياهم والعكس هذا ما يختلف من مكان إلى آخر.

وكان الإسلام من أكثر الأديان التي حددت مسئولية الراعي، وجعلتها مسئولية تدريجية تبدأ من مسئولية الإمام عن رعيته وتنتهي بمسئولية الأم عن أبنائها في المنزل وفي هذا جاء الحديث الشريف “عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما عن النّبي صلّى الله عليه وسلّم قال: (كلُّكم راعٍ فمسؤولٌ عن رعيتِه، فالأميرُ الذي على الناسِ راعٍ وهو مسؤولٌ عنهم، والرجلُ راعٍ على أهلِ بيتِه وهو مسؤولٌ عنهم، والمرأةُ راعيةٌ على بيتِ بعلِها وولدِه، وهي مسؤولةٌ عنهم، والعبدُ راعٍ على مالِ سيدِه وهو مسؤولٌ عنه، ألا فكلُّكم راعٍ وكلُّكم مسؤولٌ عن رعيتِه”.

ما هو معنى الراعي والرعية؟

كلمة الراعي مشتقة من الفعل رعى وهي تعني حفظ واؤتمن وهذا يعني أن الراعي هو الشخص الموكل بحفظ الرعية والقيام بواجبه في الحفاظ على العديد من الجوانب التي تخص حياتهم، وهو عليه أن يؤدي مسئوليته تجاه رعيته وعليه أن يأمر بالعدل وأن يؤدي واجبه على أكمل وجه.

ومن المهم أن نذكر أن مفهوم الراعي قد اختلف عبر العصور المختلفة فقديما كان الإنسان ينظر إلى الحاكم على أنه السيد لأن كل الأمور بيده، لكن بعد أن تطورت السياسات المجتمعية المختلفة وبعد أن حدثت تطور إنساني كبير في العلوم والثقافات بدأ ينظر لفكرة الراعي على أنها وظيفة توكل إلى شخص لكي يقوم بها وهو مسئول عن كل تصرف يقوم به ولابد من وجود من يراقبه ويحاسبه.

وتختلف أيضا فكرة الراعي من مجتمع إلى آخر ففي المجتمعات الغربية ينظر إلى الراعي على أنه شخص عادي جدا له مجموعة من السلطات تقوم القوانين بتحديها وهو يراقب من من سلطات أخرى وعليه أن يرحل بعد أن يتم المهمة الموكلة إليه.

لكن على صعيد آخر هناك بعض المجتمعات التي ما زالت تنظر إلى الراعي على أنه البطل المخلص وتنظر إليه من منطلق السلطة الأبوية وتعطيه العديد من الصلاحيات المطلقة.

مسئولية الراعي والرعية

من الممكن أن نقول أن مسئولية الراعي تظهر في القيام بواجباته تجاه رعيته أما مسئولية الرعية فهي تظهر في مساعدة الراعي على القيام بالمسؤوليات التي عليه بالإضافة إلى إعانته إذا أصاب وتقويمه إذا أخطأ، وهناك العديد من المسئوليات المتعلقة بكل شكل من أشكال الرعاية وعلى اختلاف الرعاة وهذا ما سوف نتناوله في النقاط التالية:

ما هي أهم مسؤوليات الإمام نحو رعيته؟
الإمام هو حاكم الدولة أو رئيس الجمهورية أو رئيس الوزارة فإن اختلفت المسميات في النهاية سوف تكون المهمة واحدة، ومهمة حاكم الدولة هي حمايتها وتوفير كل احتياجات المواطنين داخلها بالإضافة إلى حماية حدودها وتوفير كل العوامل التي تضمن سلامها الداخلي وسلامها الخارجي، كما أن عليه أن يختار كل طاقم إدارة الدولة بعناية ويجب أن يكونوا من أصحاب الخبرة والأمانة حتى يضمن أن الدولة سوف تمر بحالة من الاستقرار دون الوقوع في الأزمات الكبيرة.

ما هي أهم مسئوليات الرجل نحو أسرته؟
وكما ذكر الحديث الشريف فإن الرجل في بيته مسئول وراعي لذا فإن له العديد من المهام تبدأ من الإنفاق على عائلته وتوفير احتياجاتها الأساسية وحماية شرفه وعرضه وتربية أبنائه وأن يكون لهم القدوة الحسنة وتعريفهم أمور دينهم ودنياهم.

ما هي أهم مسئوليات المرأة نحو أسرتها؟
والمرأة أيضا راعية أسرتها ومهتما تبدأ من توفير الاحتواء والسند لكل أفراد عائلتها وأن تكون الأم القدوة والزوجة الحنونة وتؤدي كل المسئوليات التي من شأنها أن تجعل الأسرة في حالة من الاستقرار والدفء، بالإضافة إلى اهتمامها بشئون أبنائها الأخلاقية والعلمية والصحية.

Add Comment