4 معلومات علمية حول تقنية النانو الحديثة

تقنية النانو

تقنية النانو هي عبارة عن وحدة قياس صغيرة للغاية بحيث تستحيل العين المجردة رؤيتها، وتستخدم في العديد من الجوانب التقنية العديد في حياتنا اليوم، فما هي تقنية النانو بالتفصيل، وما هي فوائدها وخصائصها وأضرارها؟ كل هذه المعلومات نتعرف عليها بالتفصيل من خلال السطور القليلة القادمة

ما هي تقنية النانو؟

النانو عبارة عن وحدة قياس دقيقة لا ترى بالعين المجردة تساوي واحد من مليون من المليمتر، وتستخدم في القياسات الذرية لتحديد حجم جزيئات المادة فيها، وبالتالي فإن النانو له فائدة في معرفة إمكانية تغيير المادة بحيث تنتج مواد جديدة او أجهزة متطورة تفيد حياة الإنسان.

ولقد ظهرت تقنية النانو لأول مرة على يد العالم ريتشارد فاينمان في العام 1959م من خلال محاضرة ألقاها في الجمعية الفيزيائية في الولايات المتحدة الأمريكية حيث أكد خلال هذه المحاضرة أن هذه التقنية تساعد على قياس الحيز الكبير داخل الذرة.

وبالرغم من أن هذه المحاضرة لم تلق الأهمية المتوقعة، إلا أن ذلك كانت بداية ظهور هذه التقنية التي تعتبر من أهم التقنيات الفيزيائية في حياة الإنسان اليوم.

تقنية النانو تواجه صعوبات عديدة

على الرغم من أهمية تقنية النانو، فإن هذه التقنية تواجه العديد من الصعوبات، وهذه الصعوبات تكمن في صغر جزيئات المادة، بحيث لا يتم إدراكها، كذلك صعوبة التحكم في جزيئات المواد في الطبيعة خاصة بعد إزالتها من أماكنها بهدف تولي توجيهها لأماكن أخرى.

وقد أكد العلماء أيضاص أن تقنية النانو تواجه تحدياً هاماً، حيث لا تقدر بالتنبؤ بنتائج تغيير الجزيئات وهذا ما يعني ظهور بعض النتائج غير المرغوب فيها.

تقنية النانو واستخداماتها الحديثة

تستخدم تقنية النانو في العديد من المجالات الهامة، مثل المجال الطبي، حيث تستخدم في العمليات الجراحية الدقيقة مثل تسليك الشرايين وتشخيص الأورام السرطانية وتحليل عملية التنفس من الرئتين.

وإلى جانب المجال الطبي؛ تستخدم هذه التقنية في مجال الطيران، حيث استخدمتها وكالة ناسا الفضائية الأمريكية في صنع آلات دقيقة تعمل بهذه التقنية لمراقبة الأوضاع الجسدية والعضوية لرواد الفضاء والتعامل مع الأمراض دون إرسال أي طبيب لهم.

وتستخدم أيضاً في مجال الطاقة، حيث تستخدم في إنتاج بطاريات تقوم بتخزين الطاقة لفترات طويلة، كما تساعد على إنتاج السيارات التي تعمل بالطاقة النظيفة خلال السنوات الاخيرة.

أضرار صحية ظهرت بسبب تقنية النانو

تقنية النانو لها العديد من الفوائد الحياتية، ولكن لا تخلو أبداً من بعض الأضرار الصحية مثل ظهور أورام سرطانية خبيثة بسبب استخدام هذه التقنية، وخطورة المواد المصنعة التي تستعمل الأنابيب النانوية على صحة الإنسان وسهولة دخولها مسام الجلد، و التي لا يوجد علاج طبي لها حتى الآن.

تقنية النانو من التقنيات الحديثة والتي لها جوانب مفيدة للغاية، ولكن لها جوانب أخرى ضارة، لكن على اية حال، فإن مستقبل هذه التقنية في حياة الإنسان كبير وهذا ما سنعرفه في المستقبل القريب.

Responses