7 حالات لكتابة المصادر والمراجع في البحث العلمي .. هل تعرفها؟

7 حالات لكتابة المصادر والمراجع في البحث العلمي .. هل تعرفها؟

البحث العلمي

الكثير من الباحثين في حقل البحث العلمي يبحثون عن الطرق والحالات التي يمكنهم استخدامها في توثيق المادة العلمية التي يكتبونها في كافة البحوث العلمية، فما هي هذه الحالات؟ إن هناك العديد من الطرق تختلف باختلاف المادة العلمية وطريقة النقل سواء من المصادر القديمة والمراجع الحديثة التي تحدثت في المجال أو الدراسات السابقة أو المجلات العلمية وغيرها من مصادر توثيق المادة العلمية، في هذا المقال نساعد الباحثين أكثر بمعرفة أهم الحالات التي يمكن وضعها في الهوامش الخاصة بالبحوث العلمية.

ما هي حالات كتابة المصادر والمراجع في البحوث العلمية

المصادر والمراجع العلمية هي التوثيق الرسمي للبحث العلمي الذي يوجد في مكان محدد من كل بحث علمي وهو الهامش أو الحاشية باختلاف المسميات، ولكن الوظيفة واحدة لكل منهما، وهي عرض عمليات التوثيق المختلفة من كافة المصادر والمراجع وغيرها، فما هي حالات توثيق المادة العلمية في الحواشي أو الهوامش؟

  • الحالة الأولى: عندما يكون الاقتباس من المصدر أو المرجع أقل من 3 أسطر يجب على الباحث أن يكتب الاقتباس بين علامتي تنصيص أو علامة الاقتباس ” ” ثم يكتب رقم المصدر.
  • الحالة الثانية: إذا كان الاقتباس عبارة عن كلمة واحدة فقط، يتم ذكر المرجع الذي تم الاقتباس منه في الحواشي أو المصادر من خلال الرقم المشار إلى أسفل.
  • الحالة الثالثة: إذا كان الاقتباس من القرآن أو السنة النبوية ( الأحاديث الشريفة) لابد ان يكون الاقتباس بين علامتي التنصيص التي تدل على الاقتباس، مع ذكر اسم السورة ورقم الآية أو رقم الحديث ومن أي كتاب سنة نبوّية تم الاقتباس منه.
  • الحالة الرابعة: إذا كان الاقتباس بعدم وجود نص، وإنما بطريقة غير مباشرة، يتم التوثيق من خلال الإشارة إلى المرجع الذي تم أخذ الفكرة او الاقتباس منه، من خلال ذكر اسم المؤلف أولاً ثم اسم الكتاب ثم مدينة وبلد الطبع ورقم الطبعة ثم رقم المجلد ثم سنة الطباعة، ثم في النهاية رقم الصفحة الذي تم أخذ الفكرة عنها، على ان يكون الترتيب السابق ما بين كل توثيق وآخر فاصلة ( ، ).
  • الحالة الخامسة: إذا كان المصدر أو المرجع للفكرة التي يكتبها الباحث أو الاقتباس من المجلات العلمية أو المقالات التي تحدثت عن هذا المجال، يتم كتابة اسم المؤلف ثم موضوع واسم أو عنوان المقالة ثم كتابة اسم المخلة وتاريخ الإصدار للعدد والشهر والسنة ثم رقم صفحة المقال في المجلة.
  • الحالة السادسة: في حالى توثيق البحوث والدراسات السابقة، لابد من كتابة اسم البحث وموضوع البحث واسم الجامعة واسم المدينة وسنة عمل هذا البحث، على ان يكون بين كل توثيق وآخر فاصلة ثم نقطة في النهاية.
  • الحالة السابعة: وهي حالة توثيق المراجع الإلكترونية، حيث يجب على الباحث نسخ الرابط الذي يتم الاقتباس منه وكتابة تاريخ زيارة الموقع الإلكتروني أو هذا الرابط.

هذه الحالات الهامة لتوثيق المادة العلمية ضرورية في معرفتها لكل باحث يكتب دراسة أو بحث علمي في جميع المجالات، حيث تعتبر من الأمور التي يتم تقييم البحث من خلالها، لذلك فهي من أركان كتابة البحث العلمي.

Add Comment