8 شروط للنجاح في الوظيفة عليك العمل بها

8 شروط للنجاح في الوظيفة عليك العمل بها

2011 هو العام الذي توفى فيه واحداً من أكثر الأشخاص نجاحاً حول العالم، وهو ستيف جوبز، الرئيس التنفيذي لشركة آبل Apple ، هذا الرجل الذي تحدث عنه الجميع بفضل نجاحاته وخطواته الراسخة للوصول إلى ما أصبحت عليه شركة آبل الآن، بعدما كانت شركة صغيرة عام 1976 عندما أسسها هو وصديقه مهندس الكومبيوتر والمبرمج ستيف وزنياك.

نجح المشروع بعدما بدأت الشركة في طرح أجهزة الحاسوب آبل، ولكنه لم يرض بهذا فقط، بل عمل وإجتهد لتظهر أجهزة الآيباد والهواتف الذكية التي عملت طفرة في عالم التكنولوجيا حينها، وحتى الآن تعتبر أشهر شركات الأجهزة الذكية على الإطلاق.

هل سألت نفسك كيف وصل ستيف جوبز لهذا النجاح وحقق أهدافه حتى توفى؟ عليك أن تعمل، وألا تكون مثلك مثل غيرك، ولكن لتسير في خطى ثابتة وتضع الخطط الصائبة لتتميز عن غيرك.

إليك أهم 8 شروط للنجاح في الوظيفة التي تعمل بها..

وضع أهداف
لا تعمل لمجرد العمل، ولكن إجعل عملك وسيلة لتحقيق غاية، فتضع أهداف لنفسك، وتسعى لتحقيقها من خلال مراحل متتالية، وتعتبر كل نجاح هو بداية لخطوة جديدة، فمن دون الأهداف لن تستطع أن تكمل رحلتك الناجحة في العمل.

معرفة قدراتك
أنت أكثر شخص يعلم إمكانياتك وقدراتك، وماذا يمكنك فعله، وبعد مصارحة نفسك يجب أن تبدأ في تعلم المزيد من المهارات وإكتساب الخبرات لتزداد قدراتك وتطور من ذاتك، وهذا ما يؤهلك للنجاح ومواصلة الخطوات دون وقوف أو رجوع للوراء.

نجاحك من نجاح المؤسسة
يجب أن تضع في إعتبارك أن المؤسسة هي جزء لا يتجزأ منك، ونجاحها هو نجاحك، فتعمل في نفس المسيرة، ولا تكن منفرداً، فعندما تسعى لتحقيق أهداف المكان الذي تعمل به فإنك تسعى لنجاحك أيضاً، فإبتعد عن العزلة والعمل بدون فريق.

تقييم الآداء
لا تتردد في معرفة تقييمك من المدراء، ورأيهم في أعمالك، وإسألهم دوماً عن نقاط الضعف البارزة في عملك، وحاول أن تتخطاها وتتغلب عليها، فلا تستمع لنفسك فقط وخذ برأي من هم أكثر خبرة ودراية منك لتصل لأهدافك بل وتحقق المزيد.

مهارات التواصل
كلما كنت ماهراً في التواصل مع الآخرين بأسلوب جيد ولبق، كلما نجحت في عملك، فهو شرط أساسي للموظف الناجح، حيث أن العلاقات الإجتماعية تساهم في تسير العمل بشكل أفضل، فأنت تحتاج الناس التي تفيدك في مجال عملك، وإكتسابهم سيدعمك.

إستغلال الفرص
عليك أن تقتنص أي فرصة لإبراز مهاراتك أمام الجميع، فقد تكون مبدعاً وهم لا يعرفوا هذا وبالتالي ستبقى كما أنت إذا لم تبرز هذه الأمور التي تتفرد بها، فبادر في وضع مقترحات تطوير أو التحدث عن أمور هامة ومفيدة للعمل إذا كان لديك أفكار، وشارك في أي دورات تدريبية أو تنافسية أو أعمال تطوعية يمكن أن تحسن من قدراتك وتظهر مهاراتك.

كن خلوقاً
فالأخلاق تصنع الأشخاص، وحتى تكون موظف ناجح يجب أن تتسم أولاً بالأخلاق الحميدة، فما فائدة التقدم في العمل دون أن يحبك الناس أو يراك شخص خلوق ومحترم! سيأتي يوماً وتعزل من منصبك إذا إتحد الجميع ضدك بفضل صفاتك السيئة. الشخص الناجح هو من يحبه الناس أولاً، فلا تتحدث عن أحد وهو غائب أو تكن كثير الإنتقاد وتتدخل في شؤون الآخرين.

تخلص من الروتين
لا تكن موظف روتيني، تعمل لتحصل على راتبك نهاية الشهر فقط، بل كن جريئاً وجرب طرق جديدة للعمل، وتميز بقدراتك الخاصة، لتثبت للجميع أنك جدير بهذا المنصب، وأنك تستحق الترقية فيما بعد، فالموظف الروتيني سيبقى كما هو حتى بعد مرور سنين طويلة، لأنه لا يطور من ذاته، ويضيف أمور جديدة للمكان الذي يعمل فيه.

Add Comment